Category:Extruders/ar

From RepRapWiki
Jump to: navigation, search
The extruder with all parts named
This is a 'standard' (wade's like) extruder with all parts named.

لقد تم تصميم ريب راب داروين و ماندل في البداية بحيث تقوم بتذويب البلاستيك PLA. ثم قام الناس بتطوير العديد من الطرق لتحسين الإكستروديز (رأس الطباعة) الأصلية. و لم يمضي وقت طويل حتى بدأ الناس في تجريب إذابة المواد البلاستيكية الأخرى كالأبي أس ABS و حتى طلاء الحلويات : فروسترودر[1]. منتدايات ريب راب : فروسترودر م ك 2[2].

تتكون الاكستروديز من جزأين أساسيين :

  • النهاية الباردة Cold End : و هو الجزء البارد و الذي يقوم بدفع الخيط البلاستيكي نحو الجزء الحار بانتظام.
  • النهاية الحارة Hot End : و هو الجزء الحار الذي يقوم بتذويب المادة البلاستيكية لتخرج من الفوهة nozzele بطريقة سلسة و بسرعة معقولة. لتوضع المادة الذائبة على منصة (في الغالب تكون مسخنة) و هكذا طبقة فوق طبقة لاستكمال الجسم المطبوع.


من أجل إذابة الخيط البالستيكي و جعله كالحبر لطباعة الأشياء، لابد علينا من جر المادة الأولية (سماكة الخيط البلاستيكي إما 1.7مم أو 3مم) و دفعها نحو الجزء الحار لتذوب و تخرج من فوهة الطباعة (nozzele) بسرعة معقولة، لتضعها في البداية على منصة الطباعة (غالبا ما تكون حارة) ثم طبقة بعد طبقة فوق الجسم المطبوع نفسه. الكولد أند هو الجزء الأكبر من الاكستروديز و يقوم بالحركة حاملا كل مكوناته عبر أحد المحاور. لكن في بعض النماذج تم تقسيم الكولد أند إلى جزئين : جزء ثابت يتكون من لفافة الخيط و حمالته و يتصل بالجزء المتحرك عبر انبوب مرن. و يعتبر هذا التصميم أكثر خفة لتسهيل الحركة عبد المحور. يتم دفع الخيط البلاستيكي عن طريق محرك يقوم بتدوير عجلة مسننة تضغط على مدحرجة (roulement) و الخيط محصور بينهما. يمكن أن تكون العجلة المسننة مطبوعة بطابعة ثلاثية الأبعاد. بعد العديد من التجارب للمحركات الكهربائية DC لم تكن النتائج مرضية، لذلك أغلب التصاميم تعتمد على المحركات الخطوية moteur pas a pas .

المهمة الأخير للكولد أند هي التبريد حيث يجب إبقاء منطقة التماس مع الجزء الحار باردة. و غالبا ما يتم استعمال مبرد معدني لتشتيت الحرارة و مروحة كهربائية. العديد من أجزاء الكولد أند يتم طباعته بالطابعة ثلاثية الأبعاد.

يتم وصل الجزئين الحار و البارد عن طريق عازل حراري (أنبوب باودن Bawden). يجب أن يكون يابسا و دقيقا ليجتازه الخيط البلاستيكي بسلاسة دون أن يسمح بتسرب الحرارة. المواد المستعملة في صناعة العازل هي من بلاستيك PEEK مغلف بـمادة PTFE، أو مصنوع من PTFE مدعم بحاوية من فولاذ، أو التوليف بين المواد الثلاثة.

الهوت أند أو النهاية الحارة هي الجزء الأكثر حيوية في الطابعة ثلاثية الأبعاد. فهي التي تقوم بإذابة الخيط البلاستيكي و تمكنه من الانسياب عبر ثقب الفوهة ليشكل طبقة دقيقة لزجة لتلتصق بالمادة التي توضع عليها. النهاية الحارة غالبا ما تصنع من النحاس و أحيانا من الزجاج أو الألومنيوم. تتكون من اسطوانة تحتوي على منطقة تذويب أو غرفة قريبة من طرف الفوهة المثبتة و المثقوبة بحجم 0.3مم إلى 0.1مم. الفوهات الشائعة حاليا هي من صنف 0.5مم. في محيط الأسطوانة نجد طريقة التسخين. إما أن يكون عنصر إلكتروني أو خيط مقاومة ملفوف. الحرارة المطلوبة هي في حدود 20 واط بدرجة حرارة تتراوح بين 150 و 250 درجة . من أجل التحكم في حرارة الفوهة يتم تثبيت مستشعر حرارة THERMISTANCE بالقرب من مصدر الحرارة.

العديد من العناصر المقاومة للحرارة تستعمل في هاذا الجزء كالغراء و الاسمنت و ألياف الزجاج و PEEK و PTFE و شرائط Kapton.

This category currently contains no pages or media.